هل يدفع استعداد المعارضة الموريتانية للحوار النظام الى التنازل ؟    |::|    مهرجان لبناني يستدعي الساحرة "ميديا" من عالم الأساطير    |::|    عبد الرحمن ولد ميني يدعو النواب إلى رفض التعديلات    |::|    "البوليساريو": باقون بالگرگرات ومرور البضاعة إلى موريتانيا غير شرعي    |::|    اكتشاف مخابئ أسلحة وإحباط هجوم على القوات الفرنسية في "أزواد"    |::|    هجائية "المدينة التعيسة" التي "تتثاءب" ملحا    |::|    تجديد الخطاب الديني بين الاستثمار في الدين، والمضاربة فيه...    |::|    الأوسكار بين مطرقة الواقع والسياسة وسندان شاعرية (لا لا لاند)    |::|    ارتفاع جديد في الرسوم الجمركية على السيارات في موريتانيا    |::|    الشيخ محنض بابا يرفض عروضا من عزيز وغزواني    |::|   

عنصرية: عبارة لـ"الزنوج" وأخرى لـ"البيظان" !!

مراسلون
الاثنين 9-01-2017| 17:21


نقل موقع "لكوارب" عن مصادر خاصة أن شركة معديات روصو، المشرفة على تسيير العبور بين موريتانيا والسنغال، كرّست خلال الفترة الأخيرة توزيعا غريبا لعمال العبّارَتين.

وأكدت المصادر أن عمال إحدى العبارتين ينتمون جميعهم لشريحة "اتكارير"، بينما ينتمي عمال الأخرى لشريحة "البيظان".

وتقول المصادر إن الزوار باتوا يميّزون بين العبّارَتين، بالقول "باك لكور" أي "عبّارَة" الزنوج، و"باك البيظان".

واستغربت المصادر هذا التوزيع الفئوي الخطير، متهمة المدير الحالي بالمسؤولية الكاملة عن ما سيترتب عنه.

وبحسب موقع "لكوارب"، فقد شهدت عبّارَة روصو الكثير من الخلافات، في حين تدخل رئيس مجلس الإدارة قبل أسابيع للتحقيق في تبادل اللّكمات بين المدير وأحد العمال.

جديد الأخبار :

عودة للصفحة الرئيسية
 
? جميع الحقوق محفوظة - شروط استخدام الموقع