الصراع بين البطون والفضيلة: هل يواصل الموريتاني أكل "القناعة" و"الهوية" وارتداء "التعريب"؟..أم تدفعه "بريتون وودز" إلى تقليد من "تقودهم البطون؟"    |::|    خطة "غراب 1" ومليون دولار من ليبيا أبرز الاتهامات لولد هيداله في المحاكمة    |::|    ولد محم يلتقي رؤساء الأطراف الداخلة في الحوار بشأن الانتخابات    |::|    للإناث أعضاء ذكورية وللذكور أجهزة أنثوية: إكتشاف أنواع من الحشرات ذات وظيفة جنسية معكوسة    |::|    فرنسا تنفي تهديدها باستخدم الفيتو فيما يتعلق بمفاوضات الصحراء الغربية    |::|    حرق جثمان الكاتب الكبيرغابريال غارسيا ماركيز    |::|    هذا اليوم في التاريخ: 19 ابريل    |::|    وزارة الصحة استسلمت خوفا و طمعا للمفسدين !!    |::|    اكتشاف سبب الاختلافات الظاهرية والتشريحية بين الانسان واسلافه    |::|    العلماء ينجحون في استنساخ خلايا جذعية جنينية من البالغين    |::|   
لأنه لا يعطي المخ الأوكسجين الكافي

النوم على البطن يسبب الأحلام الجنسية

هونغ كونغ ـ علي صيام - بترتيب خاص مع العرب اليوم
الاثنين 13-08-2012| 00:40

النوم على البطن وارتباطه بالأحلام الجنسية


أجرى العلماء بحثًا على 670 طالبًا، يبلغ عدد الفتيات منهم الثلثين، وطلبوا منهم ملء استمارات استقصائية بشأن أحلامهم الجنسية، من أجل التوصل إلى كيفية عمل الأحلام الجنسية وما يؤثر عليها، فقال الباحث كاي يو تشينغ كالفين ، من جامعة شوي يان في هونغ كونغ من الملاحظ بعد الإجابة على الاستمارات أن عقل الإنسان حينما ينام على أحد جانبيه، فهو لا يعطي المقدار الكافي من الأوكسجين للمخ، فيكون التفكير في أشياء ضيقة أثناء الأحلام".

وأضاف كالفين "طلبنا من الطلاب أن يصفوا وضع نومهم وقت تلك الأحلام، وأن يكتبوا ما إن كان وجههم لأعلى أم لأسفل "، وأكد أن "تلك الدراسة مهمة للغاية، إذ أنها تقدم أدلة على أن الأحلام تكون مرتبطة بمستوى وضع الجسم ووضع الأنف والفم وهما وسيلتا التنفس".

وقال "أنا مؤمن تمامًا بأن العقل لا ينفصل اِنفصالًا كليًا عن العالم الواقعي أثناء نومنا، فمن الممكن أن يقوم العقل اللاواعي بجعل الأيدي تقوم بحركات لا إرادية أثناء النوم، بل أنه من الممكن أن يقوم بتحريك الجسد من وضعية إلى أخرى"، وأفاد كالفين، في الدراسة التي نشرت في مجلة الحلم "أن من ينامون على بطونهم هم أكثر عرضة للأحلام الجنسية عن غيرهم ممن ينامون على جوانبهم".

ويعتقد كالفين، أنه "من الممكن أن يقوم العقل بتغيير وضع الجسم كليًا، إذ كان في حاجة إلى الاحتلام، أو عندما يفكر الشخص كثيرًا في أحد ما يقوم بإثارته جنسيًا".

جديد الأخبار :

عودة للصفحة الرئيسية
 
جميع الحقوق محفوظة - شروط استخدام الموقع